وحسب موقع هيسبرس المغربي، أوردت شاسا تاكوزيل، وزيرة الرياضة الجنوب إفريقية، أن بلدها يساند الملف الأميركي، وقالت: “البرلمان الجنوب الإفريقي واضح في مثل هذه الأمور، إذ لا يمكن أن تتم مخالفة توجهات الدولة”، مضيفة: “على اتحاد كرة القدم أن يعي ذلك، خاصة في مثل هذه التفاصيل”.

وأكدت الوزيرة، في تصريحات نقلتها صحيفة “تايمز لايف” الجنوب إفريقية، وقوف حكومة بلدها إلى جانب أميركا رسميا، بعد أيام قليلة من تهديد دونالد ترامب، رئيس الولايات المتحدة الأميركية، للدول التي لن تدعم الملف الثلاثي بوقف الدعم السياسي والاقتصادي عنها.

وتراجع اتحاد جنوب إفريقيا لكرة القدم عن دعمه لملف ترشح المغرب لتنظيم نهائيات كأس العالم 2026، بعد أن سبق وأكّد وقوفه إلى جانب الملف المغربي من أجل نيل شرف التنظيم وإعادة الكأس العالمية إلى إفريقيا مجدّدا بعد ما سبق لجنوب إفريقيا تنظيم نسخة 2010، وهي الدورة الأولى التي جرت على أرض إفريقية.

وكان داني جوردان، رئيس الاتحاد الجنوب إفريقي، قد أعلن، في 16 مايو الماضي، عن دعم بلاده للمغرب في سباق تنظيم نهائيات كأس العالم 2026، بعد لقاء له مع سفيري الملف المغربي الحاجي ضيوف وجون أنطوان بيل، قبل أن تؤكد وزيرة الرياضة بالحكومة الجنوب إفريقية أن مصلحة بلدها أكبر من توجه اتحاد كرة القدم.